29 أغسطس، 2012

بعد سنين من وداعنا


 الديو بتاريخ 1 / 8 / 2009
07:33 AM 

** مش عارف روحي بتنسحب مني وللا بتترد
وإن كان خيال عايشُـه وللا حقيقي بجد
بعد سنين من وداعنا
مكان واحد بيجمعنا
أنا وحبيبة عمري هنا مع بعض

## حاسة روحي رجعت فيا
بس خايفة اغمض عنيا
آجي أفتـَّح مالقيهوش

نفسي يجي يسلم عليا
أحكيلُـه ع اللي جرى ليا
وإني لسه مانسيتهوش

حاسة بسنين مُـت فيها
في اللحظة دي حييت بيها
أندهلُـه ولا ماندهوش

عمرك ما كنت بعيد على طول شيلاك ف عيني
** عمري ما لومت عليكي حتى وانتي بتودعيني
وفيتي وشيلتي فوق طاقتك عشاني لكن النصيب
## ح تفضل مها تغيب ف قلبي وحدك الحبيب

ياما زمان وياه اتمنيت
نبقى سوا مع بعض ف بيت
وكل دة اتهد ف ثواني

عليت حواجز بينا، لقيت
روحي بتروح وأنا انتهيت
و ف إيدى دبلة واحد تاني

بداريها ليفكر إني نسيته
وأنا عمري غيره ما اتمنيته
بس نصيبنا هو الجاني

** ارفعي راسك عنيكي مش كاسرها حد
دبلتك مش تخبيها ولا تبصي كمان في الارض
مش بإيدك حد تاني
يبقى ف حياتك مكاني
بصيلي حتى لو ثانية تصبـَّرني سنين ع البعد

## عمرك ما كنت بعيد على طول شيلاك ف عيني
** عمري ما لومت عليكي حتى وانتي بتودعيني
وفيتي وشيلتي فوق طاقتك عشاني لكن النصيب
## ح تفضل مها تغيب ف قلبي وحدك الحبيب

27 أغسطس، 2012

مش فرحانة بسؤالك!


الديو ده كتبته مع صديقتي الموهوبة الجميلة ياسمينا سعيد Yasmina Saied
والحقيقة الشغل مع ياسمينا بقى متعب قوي @: .. بس مانكرش إنه جميل $: .. بتمنى يعجبكم

** كان عقلي منفي.. وكل همي إني أجيلك أطمن عليكي
ماهمنيش ضعفي.. ولا شكلي ساعتها هيبقى إيه في عنيكي
ماحسبتهاش..
كان الحنين معذبني.. وضميري كان بيغصبني
وقلبي مش مريحني

#لا والله فيك الخير.. دايما قلبك كبير
هو ماحدش قالك إني.. في بعدك عني
إرتحت كتير؟!
أيوة بقولك ريـّح بالك.. أنا مش فرحانة بسؤالك
وفره ليك
بيفكرني بظلم ماليك
وبيجرحني

** كنت فاكر باقي ليا حاجة لسه
قلبي جابني قاللي يمكن تلقى فرصة
لقيت مابيني وبينك سد
جوه عيونك نطق الرفض
همشي خلاص فهمت الرد
كدة لازم أنسى

# صح وصلتك الرسالة عادي جدا لو هتمشي
سهلت عليا الحكاية وياريت تاني ماترجعشي
انسي قلبي مش هيسامح.. جرحك لسه معلم فيا
لسه بعيش اليوم في إمبارح.. وبكرة الشمس تنور ليا
وهسيبك لضميرك ولتأنيبه
قلبي اللي انت كنت حبيبه
انت بجد زمان ضيعته
لما قطفت فرحي الطارح.. بظلمك فيا

16 أغسطس، 2012

ملاهي!


بيمرجحونا ويزحلقونا.. وبنتخانق مين يتمرجح الأول ومين هيتزحلق أكتر.. هههههههههه

بتاريخ: 

أجنحة!

من غباء الأنظمة الاستبدادية ظنهم بأنهم يستطيعون أسر الفكرة بحبس صاحبها.. و ينسون دائماً أن الأفكار لها أجنحة! 




بتاريخ:  

8 أغسطس، 2012

الحجاب.. دعوة!


دي حوارت عملتها مع اخواتي البنات على الميل وكانت نوع من الدردشة عادي.. فجأة طقت في دماغي اعملها حلقات وفعلا عملتها وتقريبا اتكلمنا عن كل حاجة تخص الحجاب.
الحلقة الخامسة مع أختي المصرية دينا ممدوح Dina Mamdouh Mohamed
(الحجاب.. دعوة!)
-----------------
الحوار بتاريخ..  من : 1 / 8 / 2012 : 5 / 8 / 2012 
ضياء: إمتى وإزاي اتحجبتي؟
دينا: اتحجبت بالظبط في الترم التاني من تانية ثانوى كان عندي 15 أو 16 سنه تقريبا.. فكرة الحجاب أصلاً كانت في دماغي من قبلها بس كنت خايفة ومترددة جدا وكمان ماما مش كانت موافقة.. بس كان فى بنت معانا في المدرسه مشاغبة جدا ومش ملتزمة بأي شكل من الأشكال فجأة لقيناها التزمت ولبست الحجاب.. الطُرح الكبيرة دي كمان.. وبقت حد ملتزم جدا ما شاء الله عليها.. أنا مش كان ليا علاقة بيها أوي بس لقيتها جاية في يوم تكلمني أنا وصاحبتي عن الحجاب وإني ليه مش محجبة والكلام ده جابتلي شريط عمرو خالد كان بيتكلم عن الحجاب قولتلها هابقى أسمعه.. بس هي أصرت إنها تجيبلي كاسيت صغير كده أسمع فيه الشريط وكل ده في المدرسة خلي بالك.. إحنا مدرستنا كانت متطورة في الإمكانيات شوية :D
فعلا قعدنا نسمعه وكنت أول مرة أسمع عمرو خالد أصلاً بس عجبني جدا كلامه واقتنعت بيه ولأن الحجاب كان في دماغي من قبلها فحسيت إن دي الرسالة اللي ربنا بعتهالي عشان اتحجب ومن وقتها مش قلعت الحجاب الحمدالله :)
ضياء: جميل أوي.. كلامك ده بيوديني لموضوع مهم وهو.. قدرة الدعاة على الإقناع والتأثير (بالسلب أو الإيجاب) على قرار بنت عايزة تتحجب.. انتي بتقولي سمعتي عمرو خالد واقتنعتي.. رغم إن الفكرة كانت موجودة من الأصل.. تفتكري يا دينا لو سمعتي داعية تاني نقول إنه متشدد شوية وبيستعمل أسلوب الترهيب بس.. كان قرارك اختلف؟
ولو ماكانتش الفكرة جواكي أصلاً.. كنتي اتأثرتي برضه بكلام عمرو خالد وللا لاء عادي؟
وعموما يا دينا.. من وجهة نظرك.. شايفة إن الخطاب الديني محتاج تطوير شوية أو تعديل في مسألة الحجاب؟
وكمان عايز أعرف أكتر الكلمات اللي سمعتيها من عمرو خالد أثرت فيكي جدا..
دينا: أكيد الدعاء ليهم تأثير جدا علينا على فكرة عموما.. بس الفكرة في ياترى تأثيرهم ده لحظي وللا ممتد المفعول زي ما بيقولو..
لو سمعت أي داعية تاني متشدد اعتقد كان هيخليني أخاف أكتر من فكرة الحجاب ويخليني أبعد عنها أكتر ده راجع لشخصيتي أنا العنيدة!..، وراجع كمان لطريقته اللي المفروض إنه يقنعك باليسرى مش بالعسرى.
بالنسبة لو الفكرة أصلاً مش كانت جوايا بيتهيألي كان شريط عمرو خالد ده هيكون بداية لطرح الفكرة في دماغي وأكيد هييجي بعدها الحجاب بس مش فجأة زي ما حصل أول ما سمعته.. يعني أكيد هيكون ليه تأثير كبير برضه.
أنا بالنسبالي في حكاية الخطاب الديني دي ببعد تماماً عن المتشددين ومش بحاول أصلاً أسمعهم لأني مش بحب طريقتهم.. بس فيه شيوخ ودعاه كتير طريقتهم بقت مُبـَسـَّطَة جدا لكن ده مايمنعش إن طريقة الخطاب الديني عموما محتاجة تعديل.. لأن كتير منهم بيوحي بفكرة غلط تماماً عن الإسلام وبيرهَّب منه قبل ما يكون بيرغب فيه.
مش فاكرة بصراحة أوي الشريط اللي سمعته لأنه بقاله كتير بس فاكرة إنه مع كل جُملة كان بيقولها كان بيرسم ابتسامة على وشي ونية وقرار جوايا إني ألبس الحجاب.. أصلاً طريقة عمرو خالد جميلة وابتسامته أصلاً بتخليك تبتسم!
ضياء: إنك تلبسي الحجاب في فترة المراهقة بكل ما فيها من تمرد وتناقضات.. أثـَّر عليكي إزاي ؟.. سواء بالإيجاب أو السلب؟
وإيه من وجهة نظرك أنسب سن للبنت تتحجب فيه؟
ولو عايز أقنع مراهقة بالحجاب.. إيه أكتر حاجة ممكن تقنعها؟
دينا: أكيد أثـَّر عليا بالإيجاب لكن مع الوقت.. مش فجأة لأني ماتغيرتش فجأة أول ما لبسته.. التغير من حال لحال فجأة ومن غير تعوّد ممكن يخلينا مع الوقت نضعف ومانقدرش نستمر فيه لكن بالوقت انت بتتعود على التغير وبالتالي هيكون جزء من شخصيتك اللي انت متعود عليها.. والتمرد اللي جوايا ده هو كان من الأسباب الأولى أصلاً لترددي في لبس الحجاب!
أنسب سن للبنت دينيًا أكيد أول ما تبلغ.. لكن المشكلة بتبقى في إن لازم البنت تبقى واثقة من فكرة ارتدائها للحجاب دي عشان ماينفعش تلبسه وبعدين تخلعه لإنه مش لعبة.. لازم لما تلبسه تبقى عارفة إنه بقى جزء منها ومن دينها اللي لازم تحافظ عليه.. وعشان كده أنسب وقت للبنت تلبس الحجاب فيه لما تبقى هي من جواها حاسة إن ماينفعش خلاص تمشي من غير حجاب وتبقى مقتنعة بيه تمام الاقتناع.. وربنا لما بيحب يهدي حد مش بيكون بوقت أبدًا :)
ضياء: طيب ماجاوبتنيش على السؤال الأخير..، وفيه حاجة تانية.. فيه بنات الحجاب بالنسبالهم هو غطاء للرأس بس.. وفيه بنات الحجاب عندها زيّ متكامل.. بتراعي فيه مايكونش ضيق أوي أو ملفت.. هسألك حاجتين .. أول حاجة.. بالنسبة لدينا الحجاب أنهي فيهم؟.. وليه؟
تاني حاجة.. إيه رأيك في اللي بينتقدو البنت اللي بتعتبر الحجاب غطاء رأس بس.. وبتلبس ضيق أو ملفت.. انتي مع النقد ده.. وللا مش معاه؟.. وليه؟
دينا: معلش نسيت السؤال الأخير.. تقنع مراهقه إزاي.. هو حسب شخصية المراهقة دي نفسها وحسب الطريقة اللي بتقتنع بيها لأن ماينفعش تلبس الحجاب بالقوة وإلا مش هتلتزم بيه.. يعني بالاقناع بنصوص القرآن اللي ذُكر فيها فرض الحجاب على المرأة وكمان بالأحاديث وبعدين بنظرة المجتمع وحاجات كتير أوي بتحددها عقلية البنت اللي هتتحجب.
الحجاب أكيد مش غطاء للرأس بس لأني المفروض اراعي كل تصرفاتي عشان حجابي هو مش مثال ليا أنا وبس ده مثال كمان لديني.
أنا بصراحه الحجاب بالنسبة ليا وسطي.. يعني أنا مش بلبس لبس ضيق أو ملفت لكن مثلاً بلبس بناطيل عادي وعليها تونيكات طويلة ولو حاجة قصيرة شوية بلبس عليها جيب.. يعني براعي حكاية اللبس المناسب للحجاب.
أكيد اللي بينتقدو رأيهم صح بس أنا عايزة أقولك على حاجة.. فيه كتير من البنات بطبعهم بيحبو العند.. يعني لما تقولّها اللبس ده وحش تقولك طب أنا هالبسه بالعند فيك :D .. النقد حلو لما يكون هيؤدي لتغير إنما مش حلو لما يكون لمجرد النقد والتعقيد وخلاص.
ضياء: عندك حق في حتة العند دي فعلا.. شفت ده بنفسي..
طيب آخر حاجة.. فيه مواقف مميزة أو مهمة حصلتلك مع الحجاب تحبي تقوليهالنا؟
دينا: حتة العند دي بتضايق في حاجات كتير أوي أنا مجربة :)
من أهم المواقف اللي فاكراها.. إن صاحبتي أول ما شافتني اتحجبت أنا وصاحبتي التانية اللي كنا بنسمع شريط الحجاب وخدنا القرار فجأة هي كمان اتحجبت في نفس اليوم كنت مبسوطة بينا أوى إحنا التلاتة..
فيه موقف بقى طريف كده حصللي أول ما اتحجبت بس من غير ما حد يضحك عليا بقى ^__^
طبعا في الأول كده مش كنت لسه واخدة على فكرة الحجاب وكده
فكنت مرة عند صاحبتي ونازلين نصور ورق ونزلنا على طول.. لما وصلت المكتبة لقيت مراية فيها.. ببص لقيتني مش لابسة الحجاب:O .. طبعا اتصدمت ولأن صاحبتي وأنا كنا لسه جداد في الحجاب فهي كمان مش ركزت.. توهان الثانوية العامة بقى :D .. أنا طبعا سكتم بكتم لحد ما رجعنا تاني البيت.. أول ما مامتها شافتني قالتلي.. إيه ده يا دينا انتي نزلتي من غير الطرحة قولتلها آه يا طنط أصلي نسيت :D
بس الحمدالله من ساعتها ماحصلتش تاني وإلا كانت هتبقى مصيبة يعني  :D
ضياء: ههههههههههههههههه معلش بقى لازم أضحك:D  !

1 أغسطس، 2012

الحجاب.. تحدي!

دي حوارت عملتها مع اخواتي البنات على الميل وكانت نوع من الدردشة عادي.. فجأة طقت في دماغي اعملها حلقات وفعلا عملتها وتقريبا اتكلمنا عن كل حاجة تخص الحجاب.

الحلقة الرابعة مع أختي الفلسطينية ريم Reem

(الحجاب.. تحدي!)
-----------------
الحوار بتاريخ: 17-09-2009 08:11 AM

ضياء: قوليلي يا ريم انتي محجبة من إمتى؟
ريم: من خمس سنين وشويه تقريباً.. لما كنت في أولى إعدادي.
ضياء: فاكرة أول يوم اتحجبتي فيه؟
ريم: طبعا!
ضياء: إحكيلي طيب جت إزاي؟
ريم: ممممم.. هقولك يا سيدي.. أنا كنت عايزة اتحجب من قبل كده من وأنا بالإبتدائية.. بس بابا رفض وقاللي بس تفهمي الدين صح وكدة بعدين ابقي اتحجبي.. لغاية ما طلعت لأولى إعدادي وكنت بجد عايزة اتحجب وكلمت ماما كتير وبابا لغاية ما بابايا وافق يعني.. أول يوم اتحجبت فيه كان أول يوم في عيد الفطر.. يعني بعد رمضان على طول.. أول ما لبسته كنت رايحة لصلاة العيد.. اتحجبنا مع بعض أنا وأختي اللي أكبر مني بسنة وكنت قلقانة أوي على فكرة وكنت بحلم كتير إني أخرج من البيت وأنا مش متحجبة.. إني أنسى يعني وكدة.. بس.
ضياء: طيب قوليلي إيه أو مين اللي شجعك على الحجاب..
ريم: ماحدش.. أنا لوحدي.. أنا وأختي.. وبعدين إتفقنا أنا و واحدة صحبتي إننا نتحجب.. صحبتي دي أبوها شيخ وكان هو اللي عايزها تتحجب وهي طبعا كانت راضية ومقتنعة بيه بس هي اتحجبت قبلي.. أنا كنت عايزاه بإرادتي.. حاجة جوايا كانت مشجعاني عليه والحمد لله اتحجبت.
ضياء: الحمدلله.. ومن يوم ما لبستيه مش فكرتى تخلعيه أبداً؟
ريم: أبدااا.. ده على جثتي.. بجد بابا في الأول كان رافض لأنه كان خايف من كده.. بس أنا بجد مستحيل اعملها مهما حصل.. على فكرة أعرف بنات كانت لابساه وخلعته وبجد أي بنت بشوفها خلعت الحجاب بتنزل من عيني وخلاص يعني.. بجد حاجة مستحيل أفكر فيها مجرد تفكير.. بس.
ضياء: إيه الميزة اللي بتشوفيها في الحجاب؟
ريم: مممم.. حاجات كتيره بجد.. يمكن أهم ميزة في نظري إني بحسه بيحافظ على احترامي بجد.. و والله هو جزء مني ماقدرش استغنى عنه.. الحجاب بيزيد من احترام الواحدة فينا وأوقات بحسه بيحميني ماعرفش من إيه ومن مين.. بس بحسه كده!
ضياء: طيب لو عايزة تنصحي بنت في سنك بالحجاب تقوليلها إيه؟
ريم: الحجاب عايز إيمان من جوه.. لو كان موجود يبقى مفيش أي مشكلة.. هقولَّها.. أولا الحجاب ده فرض ربنا وكدة.. مش هتكلم أكتر عليه من ناحية الدين هحاول أفهَّـمها قيمته من ناحية اجتماعيه أكتر يعني إنه هو بيزيد من احترامها، وممكن كمان بنظري يزيد من قيمتها.. الحجاب هو زينة البنت.. هو اللي بيحافظ عليها، وبيحميها.
ضياء: تمام أوي يا ريم.. طيب هو بما إنك فلسطينية عايشة في القدس لازم طبعا أسأل عن وضعك كمحجبة في المجتمع ده.. وعايز أعرف عموما لو فيه صعوبات أو مضايقات بتحصل ليكي ولكل أخواتنا الفلسطينيات بسبب الحجاب.
ريم: كويس أوي يا ضياء إنك فتحت الموضوع ده.. علشان في كلام واقف في زوري عايزة أقوله.. ولو إنه بعيد شوية عن موضوع الحجاب..
ضياء: خدي راحتك!
ريم: انت عارف طبعا زي ما قلت إني عايشة في القدس.. يعني أنا من عرب 48 والحقيقة يا ضياء إحنا مظلومين أوي من كل الإتجاهات.. يعني مثلا بلاقي اللي بيتريق علينا إزاي مستحملين العيشة وسط الإسرائليين.. وبلاقي اللي بيسخر مننا واللي بيعايرنا بده.. هو احنا ذنبنا إيه يا ضياء؟!.. أنا مثلا اتولدت لقيت إن ده بيتي ودي بلدي ولقيت أهلي بيفهموني وضعنا الغريب ده وإننا لازم نعيش كدة ومانسيبش بلدنا ليهم.. همه فاكرين مثلا إننا مرتاحين، وللا مبسوطين أوي بالعيشة اللي عايشنها؟!.. ده يعني لو فاكرين إننا عايشين زي مخاليق ربنا.. يا ضياء الإسرائيليين بيمسحو أي حاجة عربية في القدس وأي حاجة إسلامية.. كل حاجة حوالينا صعبة ومرعبة.. في المدارس مفيش عربي بيجبرونا نتكلم عبري.. مفيش قرآن.. ولا دين إسلامي.. وفوق ده كله ماتلاقيش حد بيفهمك ولا يقدَّر ظروفك وييجي يسخر منك.. انت عارف انا نفسي في إيه؟
ضياء: اهدي الأول كدة وبعدين قوليلي نفسك في إيه..
"ريم هنا دخلت في وصلة عياط أد نص ساعة كدة :("
ريم: نفسي اللي بيتكلم عننا كدة ييجي يعيش يوم واحد بس مكانا!
ضياء: ولا هيستحمل نص ساعة وحياتك.. ياريم انتي سيبك من اللي بيقولك كدة واعرفي إن الأغلبية معاكم وبيعتبروكم أبطال ومقدرين ظروفكم والله وبيدعولكم دايما.. تعالي نرجع للصعوبات اللي بتقابلك كمحجبة في مجتمع بيمسح _زي ما قولتي_ كل حاجة عربية وإسلامية.
ريم: شوف يا ضياء.. رغم كل اللي بيعملوه.. مابننساش دينا ولا لغتنا.. أهالينا بيبعتونا نتعلم دين وعربي.. في السر طبعا!.. أو بيجيبولنا مدرسين يعلمونا.. وده بيجنن الإسرائيليين لأنهم فاكرين إنهم قدرو يمسحو كل حاجة ويطلعو جيل مايعرفش دينه ولا لغته.. فلما بيلاقو بنات صغيرين محجبات.. فطبيعي يضايقونا في المدرسة وفي الشارع وفي كل حتة.. وساعات ييجي يتكلمو معانا بالراحة وبالإقناع.. قال يعني هيضحكو علينا!
ضياء: إزاي بيكلموكو بالراحة والإقناع..آه.. وفيه نقطة تانية عايز استفسر عنها وهي إزاي بتروحو تتعلمو في السر دي!..
ريم: بص يا سيدي.. هقولك.. بنروح نتعلم عند ناس معينة احنا بس اللي نعرفهم واحنا رايحيين بنمشي في طرق برضه مش معروفة غير لينا.. ماتنساش إنها بلدنا برضه ونعرف نتوههم فيها..
ضياء: يا سلام عليكم.. هو ده الكلام!
ريم: موضوع بقى بالراحة والإقناع ده إن مثلا مدرسة تيجي تتكلم معايا بالراحة عن الحجاب.. يعني ليه لابساه.. انتي لسه صغيرة.. شكلك حلو من غيره.. كدة يعني.. وفيه كمان لما بكون ماشية بالحجاب ودخلت مثلا محل اشتري حاجة وللا كدة.. ألاقي الناس قال يعني متحضرين ومتقبلين وجودي عادي والاقيهم بيبتسمو في وشي.. وانا من جوايا ببقى عارفة كويس همه بيعملو كدة ليه!
ضياء: ما شاء الله عليكي.. تصدقي بالله؟.. انتي واللي زيك عندي أرجل مليون مرة من أي ابن ستين تيت بيتكلم عليكم.. دول لو اتحسبو رجالة يعني..  
ربنا يحميكي.. انتي وكل اخواتي في فلسطين ويارب دايما يثبتكم ويقويكم ويقدركم وينصركم..
إن شاء الله في يوم هقابلك في القدس.. وهنصلي في الأقصى.

Translate