26 أبريل، 2017

اقتباسات من الرواية ج5









سوف أنشر على أجزاء أكثر الجُمل والعبارات التى رآها أصدقائي أولًا وقُرَّاء الرّواية ثانيًا مميزة وجديرة بأن تصبح اقتباسًا.. وأحب هنا أن أقوم بالتّذكير بهذا التَّنويه:
القارئ الكريم فضلًا..
دوِّن ما يعجبك من اقتباسات للرواية بخط يدك، وانشره تحت هاشتاج..
#بخط_الإيد
#بخط_اليد

وجدتني! وجدت ضالتي، انتقلت من رحلة العبث إلى دار اليقين، ومن العدم إلى الونس، عرفت غايتي، فادعو لي يا أخي أن أحسن لله عبادتي، وأن يقبل مني طاعتي.

بل أنتم من يسير فوق جسور العُزلة! أمَّا التي وقر ربُّها في قلبِها، واستأنس قلبُها بربِّها، فلا شأن لكم بها.. فدعوني لخلوتي مع من هو أهلٌ لعشقي، دعوني.. ففيها حريتي وعتقي!

اختارت أن تصنع حدود عالمها كما تريد، مع من تريد، هي وحدها التي تقرّر متى وكيف تخرج من هذه الحدود وبأي مساحة تسمح للآخرين بالاقتراب.. كان هذا ما يجعلها مُطمئنة.. وليس لأحدٍ أن يلومها.

علينا التّعامل معها دون تصنيفها على أنها معاقة، مجرد تصنيفها، يعد انتقاصٌ لحقها كإنسان كامل.

لقد صنعتم عالمًا متكاملًا من الغربة حولها وتركتوها تعيش فيه وحدها.. تقتلونها بنعومة دون أن تشعروا بذلك، ولا بخيط الحرير الذي تلفونه حول رقبتها.

لقد صنعتم عالمًا متكاملًا من الغربة حولها وتركتوها تعيش فيه وحدها.. تقتلونها بنعومة دون أن تشعروا بذلك، ولا بخيط الحرير الذي تلفونه حول رقبتها.

أوهمني وأنا صغيرة بأنني أستطيع أن أفعل ما يحلو لي.. ولكنه أصرّ على ختني!.. أوهمني وأنا صغيرة بأن الدّنيا ملكًا لي، ولكنه نسي بأننا شرقيون وعرب، وأن حياة الأنثى في بلادنا مُحاطة بالأسوجة ومليئة بالأغلال التي لا تكتفي بتكبيل أيديها وأرجلها فقط، بل تتعدّى ذلك إلى جسدها كلّه وتتخطاه إلى عقلها وروحها ومشاعرها أيضًا.

خسرت الكثير وتعلَّمت الكثير.. الصّبر والصّمود والتّحدي والمواجهة.. وأن مقابل كل خسارة مكسب، ومن أجل الحصول على شيء يجب التّنازل عن شيءٍ آخر، وتعلمت أنه هناك دائمًا وسط بين ما نريده وبين ما يريده الآخرون.. وفي الأغلب يكمن الحل هنا.

كان يريدها كالأخريات اللواتي وُضعن في قوالب المجتمع المتماثلة المخصصة للنّساء، يصبّون فيها كل الصّفات التي يريدونها في الفتاة والتي فُصِّلت لمُلائمة وخدمة الذّكر، وأسَّسوا لها العادات والتّقاليد.

الرّجل.. كائن مشعر خائن! خُلق فقط ليفكّر في الجنس والعمل والمال والسّلطة.. لا يكتفي بإمرأة واحدة، مهما أعطته أو فعلت له.. ولم أجد فيه إلا كل سوء.

الرجال كلهم سواء! عائزون الحرق بجاز!

رواية #جسور_العزلة متواجدة الآن بـ #مكتبة_ليلى، وفي #عمر_بوك_ستور.. بوسط البلد
ومكتبة #الكتب_خان بالمعادي
شراء نسخة (PDF) من الرواية وتصفحها للقراءة من الموبايل على منصة #كتبنا.. هنا
شراء نسخة الرواية الورقية من موقع #جملون وشحنها لأي مكان في العالم.. هنا
شراء نسخة (PDF) مناسبة للقراءة على كافة الأجهزة من موقع (#Ektab).. هنا
شراء نسخة ورقية من الرّواية أون لاين وشحنها لأي مكان في مصر.. هنا
صفحة الرّواية على موقع #Goodreads.. هنا
صفحة الرّواية على موقع #أبجد.. هنا
صفحة الرواية على الفيس بوك.. هنا
الفيديوهات على اليوتيوب.. هنا

20 أبريل، 2017

اقتباسات من الرّواية جـ4








سوف أنشر على أجزاء أكثر الجُمل والعبارات التى رآها أصدقائي أولًا وقُرَّاء الرّواية ثانيًا مميزة وجديرة بأن تصبح اقتباسًا.. وأحب هنا أن أقوم بالتّذكير بهذا التَّنويه:
القارئ الكريم فضلًا..
دوِّن ما يعجبك من اقتباسات للرواية بخط يدك، وانشره تحت هاشتاج..
#بخط_الإيد
#بخط_اليد
كان لقاؤهما يبدأ بنظرة وسلام، وينتهي بضحكةٍ عذبةٍ تحمل وعدًا بلقاءٍ آخر.

منذ متى والحب كلّ شيء؟.. فحتى إن وجدت معه الدّفء والحنان، فهي لم تجد معه الأمان والحماية.. وحتى إن وجدت معه الحب، فهى تحب نفسها أكثر.

غربة المكان بحثًا عن حلمها، وامتلاك حريتها بين غرباء عندهم الاستعداد للتّواصل معها أفضل من غربة النّفس، وضياع الحلم، والشّعور بالأسر بين أهلٍ غرباء.

لقد كان حبك دائمًا هو دائي ودوائي، غربتي ووطني، كان يسافر بي ويبعدني عن كل ما حولي، لأتيه وأتغرَّب،ولكنّه الاغتراب اللذيذ! الموجع الممتع! 

كنت أتخيّلك واقفة في نهاية المطاف تبتسمين وتمدين إليّ يدك، فألهث راكضًا فوق مُر الأيام، أتخطاها دقيقةً بدقيقة وساعةً بساعة، وأشد من أزري مهوِّنًا الأمر على نفسي بتصبيرها قائلًا: "اصمد، هاهي الأيام تمر، سوف تعود لحبيبتك قريبًا، اصبر حتى تنول مكافئتك في النّهاية.
دون أن يرى في الزّواج رغمًا عنها أي إدانة لرجولته من الأساس، لقد أعماه غضبه وصوَّر له غروره أنّه طالما أحبّها فقد أصبحت ملكًا له، حكرًا عليه، دون النّظر لإرادتها ومشاعرها هي..، فقط إنه يريدها.. إذًا انتهى الأمر! وعليها بالتّسليم! أمَّا أن تتمرَّد على قوانينه، وتختار غيره، فهذه جريمة، ويجب أن يعاقبها بأن يتزوجها رغمًا عنها، ليعلن ساعتها انتصار نرجسيته، ورفع علم صورته التي لا يرى سواها بدافع من أنانيته فوق أشلاء إرادتها..، ربما يكون ذلك نوع من السّادية، ولكنه بالتّأكيد جريمة.

كنت أتعذّب، فأخفي عنها أنَّاتي، ولكنها تشعر بي، فتحاول أن تخفّف عني، وكانت تتألّم، فتكتم صرخاتها، ولكنّني كنت أسمعها، ويصبح عذابي عذابين.. عذابي الذي أعيشه، وعذابي الذي تعيشه، كانت تقول لي: "اصبر!" فأقول لها: "لن أتخلّى عنك"، كانت تقول: "لن أكون لغيرك".. فأقول لها: "اصبري!".. 

وبقيت أنا بعد كلّ ذلك وحيدًا، لا أجد من ونيسِ سوى الوحدة! وأصبحت مسألة وقوعي في بئر العُزلة مسألة حتمية!.. وحدها أحلامي وجدتها بجانبي، تطفو على سطح حياتي كطوق نجاة يمد لي يده كي ينتشلني من القاع.

والتجأت إلى الله، كتائهٍ يبحث عن ملاذ، وكغريبٍ يبحث عن وطن، وكميت ينتظر البعث.

وهل عند الطّبيب دوائي؟!.. دوائي هو دائي! وطبيبي هو حبيبي، ولا أريد منه خلاصًا!  وإلا كيف يكونُ شفائي!

رواية #جسور_العزلة متواجدة الآن بـ #مكتبة_ليلى، وفي #عمر_بوك_ستور.. بوسط البلد
ومكتبة #الكتب_خان بالمعادي
شراء نسخة (PDF) من الرواية وتصفحها للقراءة من الموبايل على منصة #كتبنا.. هنا
شراء نسخة الرواية الورقية من موقع #جملون وشحنها لأي مكان في العالم.. هنا
شراء نسخة (PDF) مناسبة للقراءة على كافة الأجهزة من موقع (#Ektab).. هنا
شراء نسخة ورقية من الرّواية أون لاين وشحنها لأي مكان في مصر.. هنا
صفحة الرّواية على موقع #Goodreads.. هنا
صفحة الرّواية على موقع #أبجد.. هنا
صفحة الرواية على الفيس بوك.. هنا
الفيديوهات على اليوتيوب.. من هنا

14 أبريل، 2017

حكاية مها وعلاء.. الفيديو الثَّالث.. (مشاهد عُري!).. حب للإيجار.. عمر ودفنة

video
قصة حب مها وعلاء من رواية جسور العزلة لضياء عزت.. الفيديو الثَّالث (#مشاهد_عُري!).. مشاهد من مسلسل #حب_للإيجار.. #عمر_ودفنة
الفيديو عمل: راضية علي

_ ما رأيك لو قدّمت مشاهد عُري؟
_إذا كانت مبرّرة تبـ..
_اخرس!.. ما رأيك؟
_أنا رجلٌ مغرمٌ بكِ ويغار عليكِ، ويريدك له وحده بكلّ أنانية وتملّك، بما لا يتعارض مع عملك وطموحك.
_لماذا لم تطرح هذا الموضع قبل ذلك؟
_لأنني عندما أحببتكِ كنت أعرف طبيعة عملك، وأنا لست مقتنعًا بفكرة تفصيل الشّريك على المقاس، حتى وإن كنت أتمنى ذلك، وبصراحة لقد عوّلت على كونك ترفضين سلك هذا الدّرب في عملك.
_لئيم!
_وتحبين هذا اللؤم في عيني.
_اخرس!

**يتبع بالفيديو الرَّابع.. (افهمني!)


رواية #جسور_العزلة متواجدة الآن بمكتبة ليلى، وفي عمر بوك ستور.. بوسط البلد
ومكتبة الكتب خان بالمعادي
شراء نسخة (PDF) من الرواية وتصفحها للقراءة من الموبايل على منصة كتبنا.. هنا
شراء نسخة الرواية الورقية من موقع جملون وشحنها لأي مكان في العالم.. هنا
شراء نسخة (PDF) مناسبة للقراءة على كافة الأجهزة من موقع (Ektab).. هنا
شراء نسخة ورقية من الرّواية أون لاين وشحنها لأي مكان في مصر.. هنا
صفحة الرّواية على موقع Goodreads.. هنا
صفحة الرّواية على موقع أبجد.. هنا
صفحة الرواية على الفيس بوك.. هنا
الفيديوهات على اليوتيوب.. من هنا

Translate