26 أبريل، 2017

اقتباسات من الرواية ج5









سوف أنشر على أجزاء أكثر الجُمل والعبارات التى رآها أصدقائي أولًا وقُرَّاء الرّواية ثانيًا مميزة وجديرة بأن تصبح اقتباسًا.. وأحب هنا أن أقوم بالتّذكير بهذا التَّنويه:
القارئ الكريم فضلًا..
دوِّن ما يعجبك من اقتباسات للرواية بخط يدك، وانشره تحت هاشتاج..
#بخط_الإيد
#بخط_اليد

وجدتني! وجدت ضالتي، انتقلت من رحلة العبث إلى دار اليقين، ومن العدم إلى الونس، عرفت غايتي، فادعو لي يا أخي أن أحسن لله عبادتي، وأن يقبل مني طاعتي.

بل أنتم من يسير فوق جسور العُزلة! أمَّا التي وقر ربُّها في قلبِها، واستأنس قلبُها بربِّها، فلا شأن لكم بها.. فدعوني لخلوتي مع من هو أهلٌ لعشقي، دعوني.. ففيها حريتي وعتقي!

اختارت أن تصنع حدود عالمها كما تريد، مع من تريد، هي وحدها التي تقرّر متى وكيف تخرج من هذه الحدود وبأي مساحة تسمح للآخرين بالاقتراب.. كان هذا ما يجعلها مُطمئنة.. وليس لأحدٍ أن يلومها.

علينا التّعامل معها دون تصنيفها على أنها معاقة، مجرد تصنيفها، يعد انتقاصٌ لحقها كإنسان كامل.

لقد صنعتم عالمًا متكاملًا من الغربة حولها وتركتوها تعيش فيه وحدها.. تقتلونها بنعومة دون أن تشعروا بذلك، ولا بخيط الحرير الذي تلفونه حول رقبتها.

لقد صنعتم عالمًا متكاملًا من الغربة حولها وتركتوها تعيش فيه وحدها.. تقتلونها بنعومة دون أن تشعروا بذلك، ولا بخيط الحرير الذي تلفونه حول رقبتها.

أوهمني وأنا صغيرة بأنني أستطيع أن أفعل ما يحلو لي.. ولكنه أصرّ على ختني!.. أوهمني وأنا صغيرة بأن الدّنيا ملكًا لي، ولكنه نسي بأننا شرقيون وعرب، وأن حياة الأنثى في بلادنا مُحاطة بالأسوجة ومليئة بالأغلال التي لا تكتفي بتكبيل أيديها وأرجلها فقط، بل تتعدّى ذلك إلى جسدها كلّه وتتخطاه إلى عقلها وروحها ومشاعرها أيضًا.

خسرت الكثير وتعلَّمت الكثير.. الصّبر والصّمود والتّحدي والمواجهة.. وأن مقابل كل خسارة مكسب، ومن أجل الحصول على شيء يجب التّنازل عن شيءٍ آخر، وتعلمت أنه هناك دائمًا وسط بين ما نريده وبين ما يريده الآخرون.. وفي الأغلب يكمن الحل هنا.

كان يريدها كالأخريات اللواتي وُضعن في قوالب المجتمع المتماثلة المخصصة للنّساء، يصبّون فيها كل الصّفات التي يريدونها في الفتاة والتي فُصِّلت لمُلائمة وخدمة الذّكر، وأسَّسوا لها العادات والتّقاليد.

الرّجل.. كائن مشعر خائن! خُلق فقط ليفكّر في الجنس والعمل والمال والسّلطة.. لا يكتفي بإمرأة واحدة، مهما أعطته أو فعلت له.. ولم أجد فيه إلا كل سوء.

الرجال كلهم سواء! عائزون الحرق بجاز!

رواية #جسور_العزلة متواجدة الآن بـ #مكتبة_ليلى، وفي #عمر_بوك_ستور.. بوسط البلد
ومكتبة #الكتب_خان بالمعادي
شراء نسخة (PDF) من الرواية وتصفحها للقراءة من الموبايل على منصة #كتبنا.. هنا
شراء نسخة الرواية الورقية من موقع #جملون وشحنها لأي مكان في العالم.. هنا
شراء نسخة (PDF) مناسبة للقراءة على كافة الأجهزة من موقع (#Ektab).. هنا
شراء نسخة ورقية من الرّواية أون لاين وشحنها لأي مكان في مصر.. هنا
صفحة الرّواية على موقع #Goodreads.. هنا
صفحة الرّواية على موقع #أبجد.. هنا
صفحة الرواية على الفيس بوك.. هنا
الفيديوهات على اليوتيوب.. هنا

ليست هناك تعليقات:

Translate