26 يوليو، 2012

الحجاب.. مقتنعة!

دي حوارت عملتها مع اخواتي البنات على الميل وكانت نوع من الدردشة عادي.. فجأة طقت في دماغي اعملها حلقات وفعلا عملتها وتقريبا اتكلمنا عن كل حاجة تخص الحجاب.

الحلقة الثانية مع أختي السعودية حنان أحمد  Hanan Mahallawi

(الحجاب.. مقتنعة!)
-------------------
  الحوار بتاريخ  13-09-2009 07:10 AM
ضياء: اتحجبتي عندك كام سنة؟
حنان: اتحجبت في تانية إعدادي.. مش فاكرة كان عندي كام سنة.
ضياء: فاكرة أول يوم اتحجبتي فيه؟
حنان: أيوة.. كنت جاية من سوريا وبفكر في الطيارة في الحجاب
ونزلت من الطيارة اشتريت عباية من المطار ولبستها واتحجبت في المطار.
ضياء: يا سلام؟.. غريبة أوى!.. بس اشمعنى يعني؟!.. إيه اللي حصل خلاكي تاخدي القرار؟
حنان: هقولك ليه .. عشان كنت لابسة برمودة وبلوز كت.. وفاردة شعري.. آخر يوم في السفر دخلت مطعم في سوريا بقول لماما نفسي اتحجب بس مترددة.. قالتلي طيب بصي حوليكي شوفي كام عين بتبصلك.. كل حد بيبص كأنك حاجة رخيصة مش جوهرة متغطية.. كأنك شوكلاتة مكشوفة الإنسان النضيف يقرف يشتريها.. فضلت طول الوقت أبص حوليا حسيت إني حاجة مقرفة.. مانمتش بالليل وأنا بفكر في كلام ماما.. والصبح وإحنا طالعين المطار جاني شاب كان معجب بيا في السفر مد إيده يسلم عليا سلمت عليه ولما سلم على أختي سلم من بعيد فدي لفتت إنتباهي كمان.. وفضلت أفكر لحد ما قررت إني اتحجب..
واتحجب تبسرعة كمان علشان استغل اقتناعي ومش أغير رأيي.
ضياء: أيوة يا عم.. مش حكيتي عن الواد دوت يا بت انتي!
حنان: هحكيلك عنه بعدين.
ضياء: ماشي ماشي.. أختك كانت محجبة؟
حنان: ولاء أختي.. أيوة.
ضياء: كنتي مترددة وكلام مامتك شجعك.. ليه كنتى مترددة؟
حنان: كنت مترددة علشان شايفة إنه بدري يعني.. قولت هستنى كمان سنة أو اتنين علشان كان نفسي لما اتحجب اتحجب صح.. مش أشيل الحجاب في السفر زي ما بيعملو بعض البنات.
ضياء: على فكرة كلام مامتك و تشبيهها عجبني أوووي.
حنان: مش بقولك أثر فيا أوي!
ضياء: طيب ليه لما مامتك مقتنعة كدة بالحجاب مش حاولت تلزمك بيه قبل كدة؟
حنان: لا إحنا الحجاب عندنا عمره ما كان غصب.. وعلشان كانت فكرتي واضحة بالنسبالها وعارفة إن الحجاب في بالي بس هيتأخر.. الاقتناع مهم أوي.. ماهو يا ضياء كتير عائلات غصبت بناتهم.. وأهم لما بيبعدو عن عيلتهم بيعملو كتير.
ضياء: طيب لو كنتي كبرتي وانتي مش محجبة.. تفتكري كانو برضه هيسيبوكي.. وللا لاء.. فيه هنا وقفة؟
حنان: لا مش عارفة بس بشوف دلوقتي يارا ومشكلة الحجاب عندنا معاها.. بس ماحدش غصبها لسه.. مافتكرش هيستعملو أسلوب الغصب عليها.. هيحاولو بالاقناع.. زي الكلمتين اللي ماما قالتهم دول.. هي قالتهم وعارفة إني هفكر فيهم.
ضياء: البت يارا دي شكلي هضربها!
حنان: لا خلاص هتتحجب.. بس لما تيجي مسافرة وهي بتقول هجرب الحجاب.
ضياء: أول أيام لبستي فيها الحجاب إيه التغيير اللي حستيه؟
حنان: أول يوم كنت زي الطفل اللي مبسوط بحاجة جديدة، بعد كدة بقيت بحس براحة من نواحي كتير.. بدأت أهتم بحجابي أكتر.. وإني مش قطعة شوكلاتة مكشوفة.. وبقيت بنتقد جوايا البنت اللي مش محجبة بس بفتكر نفسي.
ضياء: طيب فكرتي عمرك تخلعي الحجاب لأي سبب؟
حنان: أكدب عليك لو قولتلك مافكرتش.. فكرت مرة.. بس الحمد لله ماقدرتش اعمل كدة.. اللي حصل بالظبط كان في الصيف من مدة طويلة.. كنت معزومة عند خالي ومراته في الأردن ومرات خالي مش محجبة وخالي مش مقتنع بالحجاب أساسا و فضلو يقولولي اليوم دا شيلي الحجاب وماما ماتكلمتش وكنت مستغربة موقف ماما.. بس حاول كتير أوي.. وكنت مصرة على رفضي بس مرات خالي قدرت تهزني وقمت لبست وعملت شعري وخلاص جهزت تماما وجيت خارجة.. ولما قربت من الباب وفتحته رجعت للمراية وبصيت لنفسي.. بصراحة قرفت من نفسي أوي ولبست العباية واتحجبت كويس ومسحت أي ميك أب على وشي حتى الكحل وخرجت معاهم ولما رجعت كلمت ماما قولتلها انتي شوفتيني بغلط وماتكلمتيش ليه ماقولتليش لا.. قالت كنت عارفة اللي هتعمليه دا وعارفة إنك مش هتخرجي كدة بس قلقت لما قربتي من الباب.
ضياء: شخصية مامتك قوية أوي.. صح صح؟
حنان: أيوه.. بس كان نفسي تكون جمبي لما ضعفت.
ضياء: كانت بتمتحن إرادتك.. بس أكيد كانت هتدّخل في الوقت المناسب.
حنان: أيوه يمكن.. بس اتوقع إنها ماكنتش هتدّخل وكانت هتخليني أخرج.
ضياء: تء.. أنا اتوقع.. أنا عارفها.. دي حبيبتي يا بت!
حنان: تيب!
ضياء: بتسلميلي عليها وللا تء؟
حنان: أكيد وبقولها تدعيلك.
ضياء: بس كلام خالك ورأيه فى حجابك غريب أوي!
حنان: أيوه.. مش مقتنع إني اتحجبت ولا عاجبه.. وعلى فكرة مش بس خالي كل أهل ماما.. البنت تتحجب لما تتجوز.. يعني ماما اتحجبت لما اتجوزت.
ضياء: انتي مع فكرة إن البنت تتحجب بعد الجواز بس.. لكن قبل كدة لاء؟
حنان: لا مش مع الموضوع دة خالص.. يعني هي تفضل مش محجبة ولما تتجوز تتجحب ليه؟!.. مش اعتراضا على حجابها بس على المبدأ.. يعني تتحجب وياريت تتحجب بس إنها تأجله لما تتجوز لأسباب إنها تفضل باينة حلوة للناس.. يعني من أسباب البنات دي.. مش بتعجبني ولا بقتنع بيها.. بث كتا.
ضياء: دلوقتي الحجاب شايفاه إزاي وإيه بالنسبة لحنون؟
حنان: شايفاه أهم حاجة لحنان ومتمسكة بيه أوي وبإذن الله هيبقى أحسن بكتير من اللي فات.. يعني كل سنة بخلي حجابي أحسن والسنة دي هيبقى أحسن.
ضياء: آخر سؤال بقن.. لو بتحبي واحد أوي فعلا جدا خالص آخر حاجة.. وكان مش عايز حجابك ورافضه وقالك يا أنا، يا الحجاب.. تعملى إيش؟
حنان: عشان اجاوبك على سؤالك دة لازم أسالك سؤال.. ممكن؟
ضياء: طبعا.
حنان: لو إنسان بيحب مش هيبقى خايف على اللي بيحبه؟
ضياء: أكيد.
حنان: طيب لو أنا ماتحجبتش هغضب ربنا ومش هبقى حاسة برضى عن نفسي ولا هبقى في أمان وخصوصاً رضى ربنا.. دة الحجاب ليه عقاب في تركه.. وهو مفروض لو بيحبني يبقى خايف عليا.. يبقى ليه يعترض على حاجة بتحميني من عذاب ربنا وبترضيه.. هقولك وقتها إنه مش بيحبني.. وبصراحة هقوله ربنا يوفقك ويهديك.. كلامي متلخبط بس فاهمني؟
ضياء: فاهمك طبعا.. هتقوليله مع السلامة.
حنان: أيوه!
ضياء: ربنا يعملك اللي فيه الخير ويهدينا جميعا.

هناك 10 تعليقات:

EMA EMA يقول...

سبحان الله فعلا موضوع مازال يثير جدل واسع حتى الآن ..

بس يمكن عندنا فى مصر التزام شوية و دا على فكرة و بكل صراحة مش عشان التدين فقط يعني و لكن بعض الناس اتخذته كعادة ان البنت لازم تتحجب و لكن انا شايفة ان دى حاجة لازم يتمهدلها عشان تكون مقتنعة مش لابساه مظهر و خلاص و كمان عشان حجابها يتوافق مع ما تؤمن به يعني يكون بره و جوه كويس و التدين من المظهر و فى الجوهر و القلب أيضا ..

ربنا يهدينا جميعا لصراطه المستقيم

تحياتي لك ضياء على الموضوع الجميل

أحمد أحمد صالح يقول...

رائع جدا الحوار يا ضياء..و بقدر ما عجبتني قدرة حنان على الصمود أمام اغراءات خالها و زوجته عجبني جدا موقف والدتها اللي سابتها تخوض الاختبار بنفسها عشان تختبر قوة نفسها..
يمكن الموضوع يحتاج لتعليق أعمق من كدة، يمكن ده يجي بمتابعة باقي الحوارات بإذن الله..
تحياتي

re7ab.sale7 يقول...

جميل الحوار يا ضياء
ومستنيه الباقي
بس فعلا الحجاب فيه جدل كبير جدا
بس للي يفهم مش هيجادل ابدا

Bent Men ElZman Da !! يقول...

ما شاء الله عليها
احلى حجاب على فكره اللى بيجى فجأه ده
فكرتنى بنفسى لما قررت اتحجب
اللى بيجى فجأه ده بيكون عن تفكير كتييير من قبله بس فى تردد من الشيطان بيمعنا نخطو الخطوه دى زى ما حاله حنان كده
ربنا يقويها ويثبتها يارب

عجبتنى الفكره كمان يا ضياء
بعتذر ليك انى مش متابعاك دايماً بس فعلا مش بدخل كتير
تحياتى ليك :)

MEROOooOOoo يقول...

الحوار ده جميل جداااا
شخصية والدتها وموقفها أجمل
وحلوة أخر جزء فيه ( انه مش بيحبها )
صح لو بيحبها هيخاف عليها ومش هيخليها تغضب ربنا
وكمان ببقى هتجنن من البنت اللى بتقول أنا هتجب أو هلبس النقاب بعد الجواز
طب وليه يعنى ؟
علشان خاطر العريس
سبحان الله الحب والجواز ده رزق يعنى الحجاب مش هيمنعه

Deyaa Ezzat يقول...

EMA EMA

الجدل حوالين الحجاب هيفضل مستمر زيه زي أي جدل في كل جوانب حياتنا.. معاكي في موضوع الحجاب بيتلبس (أوفات كتير) كعادة ومش عن تدين حقيقي

الإقتناع مهم جدا طبعا متفق معاكي

آمين يارب

ألف شكر ويارب على طول منوراني

Deyaa Ezzat يقول...

أحمد أحمد صالح

أنا كمان عجبني موقف مامتها جدا.. حكيمة وقوية

وقدرة حنان على الصمود بيقابلها ثبات من ربنا

وجودك دايما مهم وإن شاء الله باقي الحوارات تثري الموضوع

ألف شكر يا صديقي

Deyaa Ezzat يقول...

re7ab.sale7

الأجمل تواجدك يا رحاب بجد
والله ينور عليكي.. فعلا اللي عايز يفهم مش هيجادل

ربنا يهدينا كلنا للصواب

ويارب باقي الحوارات تعجبك

ألف شكر

Deyaa Ezzat يقول...

Bent Men ElZman Da

زي ما قلتي يا دينا.. مابيكونش فجأة
بيكون قبله تفكير كتير وقرار متأجل.. بس في لحظة.. ربنا فيها بياخد بالأيد
وينور حتة جوانا ويخلينا ننفذ القرار

كويس غن الفكرة عجبتك.. ومفيش داعي أبدا لإعتذارات
تواجدك بينورني في أي وقت

ألف شكر

رمضان كريم

Deyaa Ezzat يقول...

MEROOooOOoo

مبسووووووط إن الحوار عجبك بجد
وفعلا موقف مامتها يستحق الاعجاب

ومتفق معاكي في حتة (مش بيحبها).. هههههه.. وأنا كمان موضوع النقاب بعد الجواز ده منرفزني

الله ينور عليكي

منووووووووووووراني على طووووووووول

ألف شكر

ألا قوليلي.. هي أم سحلول محجبة؟ D:

Translate